انتقادات واسعة تطال الجزائري حفيظ دراجي بسبب المغرب الذي خلق له عقدة نفسية

منبع الصحراء المغربية،،،،،، من إعداد محمد بنقاسم

مرة أخرى المعلق المتطفل. الرياضي الجزائري حفيظ الدراجي يبرز ح ق د ه واستعداده ل م ها ج مة المغرب عوض أن يدعو إلى تغليب منطق العقل والحكمة بدلاً من نشر خطاب ات الك ر اه ية بين بلدين متجاورين وشقيقين.

وكانت تغريدات الصحفي الجزائري حفيظ الدراجي على منصات التواصل الإجتماعي كافية لاستثارة رد فعل قوي من متابعيه الذي يتجاوز عددهم تقريبا أكثر من 1.5 مليون متابع على تويتر وأكثر من 8 ملايين متابع على فيسبوك.

ونشر صحفي بيين سبورت تغريدة أخرى معبرا من خلالها أن ملكة الجمال اليونانية أعلنت انسحابها من مسابقة ملكة جمال الكون التي تحتضها دولة اسرائيل مشيرا أن هذا الفعل حسب قوله هو الجمال الحقيقي والفعلي وليس كبعض الرجال الذين يمارسون السياسة ويتبادلون الزيارات مع اسرائيل بدون خجل في إشارة للمغرب.

والمضحك في الأمر أنه مؤخرا عينت المنظمة العالمية للسلام والتنمية الدبلوماسية، دراجي سفيرا للنوايا الحسنة بالعالم وأي نية حسنة هاته التي تسمح له بنشر تغريدات تؤجج مشاعر شعب تجمعه معه معهم اللغة والدين والجغرافيا، حيث أصبحت المملكة المغربية ضيف خاصا له على حساباته بتويتر وفايسبوك وكل ما أته الفرصة ينهال عليها بخطاباته التي لا تسمن ولا تغني من جوع، عوض الغوص في المش اكل الداخلية التي تعيشها الجزائر والتي هي الأولى باعطائها الأهمية وليس المغرب الذي يشهد له العالم أنه على الطريق الصحيح.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.