درك مولاي بوسلهام في وقت قياسي يوقف مقترف جريمة أمس

منبع الصحراء المغربية،،،،،،، متابعة محمد بنقاسم

تمكنت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بمولاي بوسلهام ، إقليم القنيطرة مساء اليوم الخميس ، من توقيف مقترف جريمة أمس التي راح ضحيتها الشاب البالغ من العمر حوالي 37 سنة امس الأربعاء قرب دار الشباب بمولاي بوسلهام .

وجرى توقيف المعني بالأمر، الذي توارى عن الأنظار من ليلة أمس بعدما وجه طعنات غائرة للضحية وتركه سقطا في دمائه وعجلت بوفاته داخل سيارة الإسعاف، وحسب مصادر الجريدة فتم توقيف المشتبه فيه بمنطقة سيدي علال التازي ضواحي القنيطرة ؛ وذلك بعد تنسيق محكم تحت إشراف قائد المركز الترابي للدرك الملكي بمولاي بوسلهام وعناصره وتدخل هذه في إطار المجهودات التي قامت بها مصالح الدرك الملكي ابتدأ من يوم أمس من أجل وقف المشتبه فيه ونجحت العناصر في نصب كمين محكم لإقاف المعني بالأمر.

وأوضحت، دات المصادر أن عناصر الدرك الملكي، وتحت إشراف مباشر من وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية سوق الأربعاء الغرب تم اقتياد الجاني إلى مركز الدرك من أجل تعميق البحت حول هذه القدية التي شغلت الرأي العام المحلي بمولاي بوسلهام وما هيا الأسباب التي دفعت الجني للرتاكب هذه الجريمة وسيتم تقديم الفاعل أمام أنظار النيابة العامة المختصة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.